كشف باحثون أمريكيون أن البطن الممتلئ بشدة أخطر من البدانة على صحة القلب، حتّى لو كان الوزن مقبولاً.
وأوضح القيّم الرئيسي على هذه الدراسة خوسيه مدينا-إنوخوسا أن «خطر الإصابة بمشاكل قلبية هو أكبر عند أصحاب البطون المنفوخة المتوسطي الوزن مما هو عند البدناء الذين ليست بطونهم شديدة الامتلاء».
وبمعنى آخر، يعدّ الخصر غير المتناسب عاملاً أشد خطورة من مؤشر كتلة الجسم المرتفع، بحسب ما أظهرت هذه الدراسة التي شملت 1692 أمريكياً وأوروبياً تخطوا الخامسة والأربعين من العمر والتي بدأت بين 1997 و2000 وانتهت في 2016.
ويتضاعف خطر الإصابة بأمراض قلبية عند الأشخاص الذين يشبه جسمهم بملامحه شكل التفاحة. ويشتدّ الأمر خطورة عندما يتخطى محيط الخصر مقاس الورك بنسبة 90% أو أكثر عند الرجال، في مقابل 85 % للنساء، وتسمّى هذه الحالة البدانة البطنية.
وقدّمت الدراسة خلال مؤتمر الجمعية الأوروبية لطبّ أمراض القلب في ليوبليانا حول الوقاية من الأمراض القلبية، وهي شكّلت فرصة لتسليط الضوء على خطورة هذه المشكلة الصحية التي قد يستخفّ بها، بحسب ما قال خوسيه مدينا-إنوخوسا من مجموعة «مايو كلينيك» البحثية في روتشستر «مينيسوتا شمال الولايات المتحدة».
التعليقات