بيّنت دراسة جديدة أن طفيلياً يوجد في فضلات القطط، يمكن أن يساهم بشكل فعال في تعزيز ثقة الإنسان بنفسه.
ووجد الباحثون في جامعة «كولورادو» الأمريكية، صلة مباشرة بين عدوى التوكسوبلازما غوندي وريادة الأعمال، بعد إخضاع أكثر من 1500 طالب، و200 شخص ممن يحضرون الندوات التجارية، للاختبار.
ونتيجة للاختبار، تبيّن أن 22% من الذين خضعوا للاختبار أصيبوا بعدوى التوكسوبلازما غوندي في مرحلة سابقة من حياتهم. كذلك ظهر أن الذين يحضرون ندوات تتعلق بالتجارة وريادة الأعمال، كانوا أكثر عرضة للإصابة من غيرهم بمقدار الضعفين.
وقالت الباحثة، ستيفاني جونسون، لشبكة «إن بي سي» التلفزيونية: «أظهرت النتائج أن الإصابة بهذا الطفيلي، يمكن أن تقود المرء إلى النجاح في حياته المستقبلية، وتساهم في تخليصه من الخوف غير المبرر، واكتسابه المزيد من الثقة بالنفس».
ويحذر العلماء النساء الحوامل من الاقتراب عن فضلات القطط، لأن الطفيلي يمكن أن يسبب الإجهاض والعيوب الخلقية لدى الجنين، وفق ما ذكرت صحيفة «ديلي ستار أون لاين» البريطانية.