أعلنت منظمة الصحة العالمية، مساء اليوم الأحد، ارتفاع الوفيات جراء وباء الكوليرا في اليمن إلى 1940 حالة، منذ تفشي الوباء في 27 أبريل الماضي.
وأضافت المنظمة، في تغريدة على حسابها في موقع «تويتر»، أن أكثر من 463 ألف حالة اشتبا بالإصابة بمرض الكوليرا تم تسجيلها في 21 محافظة يمنية، من أصل 22 محافظة.
وأشارت إلى أن «استمرار الصراع، وانهيار البنية التحتية للمياه والصرف الصحي، وسوء التغذية، تسبب في جعل السكان أكثر عرضة للإصابة بمرض الكوليرا في اليمن».
وتابعت أنه «يُصاب يومياً حوالي 5 آلاف شخص بأعراض الإسهال المائي الحاد والكوليرا في اليمن».
وكانت آخر أرقام «الصحة العالمية» الصادرة، الخميس الماضي، تشير إلى وفاة 1930 شخصاً جراء وباء الكوليرا، ما يفيد بازدياد الأرقام المعلنة اليوم بمقدار 10 حالات فقط.
وتنبئ الأرقام الحديثة باستمرار انحسار المرض مع انخفاض معدلات الوفيات والإصابة.
(الأناضول)