ترأس محافظ حضرموت، قائد المنطقة العسكرية الثانية، فرج سالمين البحسني، اجتماعاً للجنة الموارد بالمحافظة، بحضور عدد من مدراء المكاتب الإيرادية.
وأكد البحسني خلال الاجتماع، على «أهمية ضبط الموارد والنظام ومراجعة آليات التعامل مع بعض الإدارات وتحسينها في ظل الظروف العصيبة التي تمر بها البلد».
وشدد على «أهمية التعامل مع البنك المركزي من قبل جميع الإدارات والشركات وتوفير السيولة النقدية من خلال الإيداع فيه للحد من تهريب السيولة إلى خارج المحافظة».
ودعا البحسني إلى «تشكيل لجنة من ذوي الاختصاص للوقوف على مسألة تدفق السيولة المالية النقدية للبنك المركزي لتمكينه من القيام بوجباته وبما ذلك توريد قيمة المبيعات النفطية».
(العربي)