نظّم متعاقدو البنك المركزي في عدن، وقفة احتجاجية ضد قرارات إدارة البنك التي قضت بتوظيف أكثر من خمسين شخصاً «بلا معايير»، بحسب ما أكدوا.
وطالب المحتجون الرئيس عبد ربه منصور هادي بـ«الضغط على إدارة البنك المركزي بتوظيفهم باحترام القضاء الذي أصدر أحكام قضائية تقضي بتوظيفهم وتنفيذ أحكامه كونهم لهم الأولوية في التوظيف».
وأوضح المحتجون أن «أسماءهم نزلت في عام 2011 بتوظيفهم في البنك المركزي وصدرت بتوظيفهم أحكام قضائية»، لافتين إلى أن «إدارة البنك رفضت هذه الأحكام ورغم أن لديهم فتوى بتوظيفهم من رئاسة الوزراء».
وأضافوا: «ومند فترة نقل البنك المركزي إلى عدن تم توظيف أكثر من خمسين موظف بجميع أقسام البنك المركزي فقط لأنهم أبناء المسؤولين في البنك» مشيرين إلى أن «الأولية والأحقية لأصحاب الوظائف الذي تم تعينهم في عام 2011، لكن حكم المحكمة وفتواهم لم تلق أي استجابة من إدارة البنك المركزي ولا من أي جهة أخرى».
(العربي)