عقدت الحكومة المشكلة بين جماعة "أنصار الله" و"المؤتمر الشعبي العام" اجتماعها الأول، في العاصمة نعاء.
‎وناقشت الحكومة في اجتماعها برئاسة عبد العزيز بن حبتور "الأولويات الماثلة أمامها، وما يتعلق بإعداد مشروع برنامجها العام المقرر تقديمه إلى مجلس النواب خلال الأسبوع القادم"، بحسب وكالة "سبأ" التابعة لـ"أنصار الله".
وذكرت الوكالة أنه "تم التأكيد على أن ينبثق مشروع البرنامج العام للحكومة من طبيعة التحديات الإستثنائية الراهنة بتعقيداتها العسكرية والأمنية والإقتصادية والسياسية والإجتماعية والتنموية والخدمية".
وكانت "حكومة الانقاذ" أدت اليمين الدستورية أمام رئيس المجلس السياسي، صالح الصماد.
ووجه الصماد الحكومة بـ"إعداد برنامجها خلال أسبوع حتى تنال ثقة البرلمان".