أعلن نادي «وحدة عدن» رفضه لقرارات لجنة المسابقة التابعة لفرع اتحاد كرة القدم، التي قضت بشطبه من بطولة « الفقيد سعد خميس» للبراعم، واتهامه بتزوير عمر أحد لاعبيه الذين شاركوا في البطولة.
وأوضح الأمين العام للنادي، أحمد عيدروس العيسي، في تصريح صحافي أوردته الصفحة الرسمية للنادي على موقع التواصل الاجتماعي «فسيبوك»، أنه «وبعد المعلومات التي أحضرها مدرب وإداري الفريق واللاعب، تم التأكد بأنها بيانات سليمة ورسمية».
وأشار إلى أنه «وعلى ضوء ذلك تم رفع رسالة شكوى إلى فرع الاتحاد الفرع، وإلى قيادة الإتحاد العام لكرة القدم، مرفقاً معها كل الوثائق التي تؤكد بأن مواليد اللاعب صحيحة».
وأبدى استغرابه من أن «تقوم لجنة المسابقات في فرع الاتحاد، بالتواصل المباشر مع الأندية»، منوهاً إلى أن ذلك «ليس من اختصاصها، وإنما من اختصاص رئيس الفرع، أو أمينه العام».


ونصح العيسي كل من يريد التأكد من أعمار اللاعبين، «بالبحث في سجلات السجل المدني كما هو المتعارف عليه في كل مكان، وليس السؤال في التربية والتعليم، لكونها ليست مقياساً لتحديد عُمر اللاعب».
وأبدى العيسي في ختام حديثه أمله «في أن يتم إنصاف ناديه من قبل الاتحاد العام، ورفع الظلم الذي وقع عليه من دون أي إثباتات رسمية»، مذكراً بأن «نادي الوحدة هو من أوائل الأندية التي استنكرت هذه الظاهرة الدخيلة وحذرت منها، وتوعد لاعبيه وإدارييه ومدربيه، بعقوبات صارمة في حال ثبت تورط أي منهم، حتى قبل أن تصدر العقوبات الرسمية».
(العربي)

التعليقات