ذكر موقع «إنتلجنس أونلاين» الفرنسي، أن مسؤولين في وزارة الدفاع الأمريكية الـ«بنتاجون» شاركوا في التخطيط للهجوم السعودي الإماراتي الجديد على الحديدة.
ونقلت قناة «الجزيرة» في سلسلة أخبار عاجلة عن الموقع الذي يعني بالشؤون الإستخبارية، أن مسؤولين في الـ«بنتاجون» اجتمعوا في الرياض مع ضباط سعوديين وإماراتيين للتخطيط للهجوم، مشيراً إلى أن وزارة الدفاع الأمريكية زودت السعودية والإمارات بمعلومات حيوية في هذا الشأن.
وأشار إلى أن واشنطن سلمت الرياض طائرتي استطلاع ومراقبة إضافيتين قبيل الهجوم.
(العربي)

التعليقات