استقبل الملك السعودي، سلمان بن عبد العزيز، الأربعاء، وزراء خارجية مصر وجيبوتي والصومال والسودان ونائب وزير الخارجية اليمني في حكومة «الشرعية»، والأمين العام لوزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردني.
وذكرت الوكالة السعودية الرسمية «واس»، أن «هدف تلك الاجتماعات كان لبحث إنشاء كيان للدول العربية والإفريقية المشاطئة للبحر الأحمر وخليج عدن».
وأضافت الوكالة أنه جرى، خلال الاستقبال، «الحديث عن آفاق التعاون بين الدول ودور إقامة الكيان في تعزيز الأمن والاستقرار والتجارة والاستثمار في المنطقة».
والعام الماضي، بحث وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، مع نظيره المصري سامح شكري تطورات الأوضاع في منطقة القرن الأفريقي والبحر الأحمر.
وخلال الأعوام القليلة الماضية، بات السباق محموما على البحر الأحمر الذي يعتبر ممرا لنحو 3.3 ملايين برميل من النفط يوميا، كما أنه يشكل المعبر الرئيس للتجارة بين دول شرق آسيا، ولا سيما الصين والهند واليابان مع أوروبا.

(العربي)

التعليقات