نفى الناطق الرسمي باسم قوات حكومة «الإنقاذ»، العميد يحيى سريع، أي «علاقة لسلاح الجو المسير بحادثة تفجير خزانات مصافي عدن». 
وأكد العميد سريع، في منشور على صفحته بـ«الفيسبوك»،  أن «سلاح الجو المسير لم ينفّذ أي عملية خلال الساعات الماضية».
ويأتي ذلك رداً على أخبار تداولتها وسائل إعلام تابعة لـ«التحالف»، اتهمت فيها قوات «الإنقاذ»  بالحادثة.

(العربي)

التعليقات