كشف الباحث عبدالعظيم الصلوي، عن قرب صدور كتابه العلمي الموسوم بـ«داء المقوسات.. الانتشار، الأعراض، التشخيص» عن «مؤسسة أروقة للدراسات والترجمة والنشر» بالقاهرة.
ويقدم الكتاب تعريفاً بالداء وأنواعه وطرق الإصابة به، والعامل الممرض.
وأشار الصلوي، إلى أنه المرض ينتج عن الإصابة بطفيلي أحادي الخلية يسمى المقوسة القندية (أو الغوندية).
 كما أوضح الصلوي أن المقوسات تتميز بقدرتها على الحركة السريعة والنشيطة واختراق أعضاء جسم الشخص المصاب، إذْ تتكاثر في داخل الأنسجة والأعضاء المختلفة.
وقد تطرق الصلوي، إلى طرق انتقالها إلى الشخص المريض، وأخطرها، فضلاً عن طرق الكشف وأنواع العلاج وطرائقها والوقاية من هذا المرض.
يذكر أن الكتاب باللغة العربية، وهو مدعم بالصور النسيجية والمناعية من عينات معملية اشتغلها الباحث.
(العربي)

التعليقات