علم «العربي» من مصادر طبية أن صحة «الأمين العام السابق للحزب الاشتراكي اليمني»، علي صالح عباد مقبل، «متدهورة».
وأكدت المصادر في حديثها الى «العربي»، أن حكومة «الإنقاذ طالبت الأمم المتحدة بنقل عباد بطائرة أممية للخارج لتلقي العلاج».
ووفقاً للمصادر فإن «هناك تحرك كبير عبر مكتب الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي لنقل أمين عام الاشتراكي إلى العاصمة العمانية».
وأشارت المصادر الى أن صحة مقبل الذي يرقد في مستشفى «الثورة العام» بصنعاء، ويتلقى كافة الرعاية الطبية، «لا تستدعي سفر برياً إلى عدن إنما نقله جواً من مطار صنعاء».
وأكد عضو «المجلس السياسي»، سلطان السامعي، في تصريح الى العربي أن «صحة الرفيق صالح عباد مقبل متدهورة نسبياً، وهناك تحرك جاد لنقلة للخارج عبر مطار صنعاء»، مشيراً إلى أنه «زار صباح اليوم مقبل واطلع على وضعة الصحي عن قرب».
ولفت السامعي الى أن «قيادة المجلس السياسي الأعلى تولى أهتمام خاص بصحة مقبل».


وكانت وسائل إعلام موالية «للتحالف» قد اتهمت حكومة «الإنقاذ» بعدم السماح لمقبل بالانتقال للخارج لتلقي العلاج وهو ما نفاه عضو «المجلس السياسي الأعلى»، سلطان السامعي.

(العربي)

التعليقات