أكد مدير دائرة التوجيه المعنوي لقوات «الشرعية»، العميد علي منصور الوليدي، اليوم السبت، أن أحداث «العند» بحاجة إلى تقييم بـ«شفافية وصراحة» حول من يتحمل مسؤوليتها.
وقال الوليدي، إن «الحادث الإجرامي في العند بحاجة تقييم بوضوح من يتحمل المسؤولية عن هذه الواقعة المؤسفة ، بشفافية وصراحة تامة مع قيادة دول التحالف، وان نضع شعبنا الابي وقيادتنا السياسية العلياء وقادة دول التحالف العربي ، إمام الصورة الحقيقية التي ينبغي ان يقف الجميع في مراجعة إخفاقات ما جرى»، لافتاً إلى أن «قرار إقامة حفل التدشين للعام التدريبي الجديد 2019 في قاعدة العند ، كانت له ابعاد سياسية ووطنية وعسكرية  تنتظم وتوجيهات الرئيس هادي».

 



 

التعليقات