أظهرت دراسة حديثة أجراها معهد «بن شوين» ببيرلاند في الولايات المتحدة الأمريكية، أن تربية الحيوانات الأليفة مثل القطط والكلاب تلعب دوراً إيجابياً في عثور الأشخاص على الحب.
وأوضحت الدراسة التي أجريت على 1400 شخصاً، أن 54% من الأشخاص الذين أجريت معهم المقابلات، أكدوا أن حيواناتهم الأليفة كانت حجة لكسر توتر اللقاء الأول مع شركائهم الجدد المحتملين.
ولفتت إلى أن 63 % من المشاركين في البحث اعتبروا أن هناك احتمالية كبيرة في اختيارهم الخروج مع أشخاص فقط لامتلاكهم حيوانات أليفة، بالإضافة إلى أن 6 من بين كل 10 أشخاص على الأرجح يجدون أن من يمتلك كلباً هو شخص أكثر جاذبية.
وأكد 88% من المشاركين أن الكلاب تشكل عاملاً مؤثراً ومهماً في مقابلة أشخاص جدد، واتفق 33 % من الرجال على أن أصحاب الحيوانات الأليفة لديهم فرص أكبر للحصول على موعد في عيد الحب، من أولئك الذين لا يقومون بتربيتها.
(العربي)

التعليقات