شاركت القوات الجوية القطرية، في تمرين الدفاع الجوي الصاروخي "جاديكس" الذي أجرته القوات الأمريكية بقاعدة العديد الجوية في الدوحة.
وذكر بيان للدفاع القطرية، الخميس، أنه "جرى خلال التمرين تنفيذ تدريبات جوية بطائرات ميراج (5-2000) مع طائرة (بي-1) ضد طائرات من طراز (اف-15)."
وأوضح البيان أن "هذا التمرين يعتبر محاكاة لمسرح العمليات، إضافة إلى كونه محاكاة لتهديدات الصواريخ الباليستية متوسطة المدى".
ويتمركز نحو 13 ألف عسكري أمريكي، غالبيتهم من سلاح الجو، في قاعدة "العديد" العسكرية الجوية، على بعد 30 كلم جنوب غرب العاصمة القطرية الدوحة.
وتستخدم واشنطن هذه القاعدة، التي تمثل أكبر تواجد عسكري لها بالشرق الأوسط، في حربها ضد تنظيم "داعش" الإرهابي بسوريا والعراق.
وفي يناير الماضي وقعت قطر والولايات المتحدة، مذكرة تفاهم لتوسيع الوجود الأمريكي بقاعدة "العديد" الجوية.
وفي وقت سابق الشهر الماضي؛ أشاد ويليام غرانت، القائم بالأعمال الأمريكي لدى الدوحة، بتدريبات الدفاع الجوي المشتركة بين الولايات المتحدة وقطر، واعتبرها خطوة كبيرة في الشراكة العسكرية بين البلدين.
وأجرت الدوحة مع واشنطن خلالي العامين السابقين العديد من المناورات والتمارين المشتركة في المجالات العسكرية المختلفة؛ في ظل استمرار الأزمة الخليجية التي بدأت في 5 يونيو 2017، عندما قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، علاقاتها مع قطر، واتهمتها بـ"دعم الإرهاب"، وهو ما نفته الدوحة و"بشدة".

(الأناضول)

التعليقات