بدأ النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، لاعب نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، فحوصات طبية شاملة بالعاصمة القطرية الدوحة.
ويتلقى نيمار، علاجه في مستشفى سبيتار لجراحة العظام والطب الرياضي بالدوحة.
وذكر بيان صدر عن «سبيتار»، أنه «لدى وصول لاعب منتخب السامبا، استقبله مدير عام سبيتار، والرئيس التنفيذي لمؤسسة أسباير زون الرياضية، محمد السويدي».
ولم يوضح البيان فترة العلاج التي سيخضع لها.
وتعرض نيمار، الذي يعتبر أحد أفضل اللاعبين حاليا بالنسبة لبلاده وكذلك لنادي باريس سان جيرمان، لإصابة في مشط القدم الموسم الحالي، وهي نفسها التي عانى منها قبل كأس العالم 2018 في روسيا.
ويعد «سبيتار»، أحد أفضل المراكز عالميا في مجال جراحة العظام والطب الرياضي، وهو الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط.
كما أنه معتمد كمركز للتميز في الطب الرياضي من قبل «الفيفا» منذ 2009.
ويعتبر سبيتار، أحد الوجهات المتميزة للعديد من اللاعبين والرياضيين الدوليين، التي تعبر عن توجه قطر الرياضي واهتمامها بالمجال، والتي ستقوم باستضافة مونديال 2022، كأول دولة في منطقة الشرق الأوسط.
وستقام مباريات مونديال 2022، في قطر خلال الفترة الممتدة من 21 نوفمبر، حتى 18 ديسمبر.

(الأناضول)

التعليقات