أعلنت سفارة المملكة العربية السعودية في نيوزيلندا، الجمعة، إصابة اثنين من رعاياها بجروح في حادث الهجوم على المسجدين في مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا، وأنهما يعالجان في مستشفى كرايست تشيرش. وكانت السفارة قد نشرت بياناً أولياً أعلنت فيه إصابة أحد الرعايا السعوديين، ثم تبعت ذلك بنشر بيان آخر عن وجود مصاب سعودي ثان يعالج بالمستشفى.
وقالت السفارة في البيان الثاني على "تويتر": "تعرب السفارة عن أسفها وحزنها للاعتداء الإرهابي الأليم الذي وقع هذا اليوم في مدينة كرايست تشيرش وتقدم خالص العزاء والمواساة لذوي المتوفين وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين".
وأضافت السفارة أنها "تود الإفادة بأنها تلقت معلومات عن وجود مواطن آخر مصاب في المستشفى، وتم تكليف موظفين من السفارة لزيارة المصابين السعوديين في المستشفى ومساعدتهم نفسياً والاهتمام بحالتهم، علماً بأن السفارة على تواصل دائم ومستمر مع السلطات النيوزيلندية لمعرفة آخر المستجدات بشأن حالتهم".
وأرفقت السفارة بالبيان رقماً هاتفياً للطوارئ.
وفي البيان الأول، قالت السفارة على صفحتها في "تويتر" إنه "في إطار متابعتها لحادثي إطلاق النار في مسجدين بمدينة كرايست تشيرش في الجزيرة الجنوبية أثناء صلاة الجمعة لهذا اليوم 8/7/1440هـ الموافق 15/03/2019 وما نتج عنه من قتلى وإصابات، تبين إصابة مواطن سعودي بجروح، وتم الاطمئنان على صحته وسلامته".
وأهابت السفارة بكافة مواطنيها المتواجدين في مدينة كرايست تشيرش بضرورة توخي الحيطة والحذر وأهمية متابعة ما تصدره السلطات المحلية من تعليمات بهذا الشأن والبقاء في المنازل في الوقت الحالي لحين عودة الوضع إلى طبيعته، والتواصل مع السفارة على رقم الطوارئ (0275922211).
وقد تعرض مسجدان في مدينة كرايست تشيرش النيوزلندية لهجوم بالأسلحة النارية، أسفر عن مقتل 40 شخصا وجرح العشرات.

(العربي)

التعليقات