استعرض وزير حقوق الإنسان في حكومة الشرعية، محمد عسكر، اليوم الثلاثاء، مع المفوض السامي لحقوق الإنسان ميشيل باشليه ،الأوضاع الحقوقية والإنسانية في اليمن خلال الفترة الماضية، والانتهاكات الممنهجة التي ترتكبها "المليشيا الحوثية الانقلابية" ضد أبناء الشعب اليمني في مختلف المحافظات. 
وتطرق الوزير عسكر في اللقاء الذي عقد في قصر ويلسون بمدينة جنيف السويسرية بحضور وكيل الوزارة ماجد فضائل، الى "الإبادة الجماعية التي ترتكبتها مليشيا الحوثي الانقلابية ضد المدنيين لاسيما في منطقة حجور بمحافظة حجة". 
وسلم عسكر المفوض السامي تقريراً حقوقياً بالانتهاكات مع نداء انساني لإنقاذ أبناء وقبائل حجور، مستغرباً صمت المفوضية السامية لحقوق الانسان عن مثل تلك الممارسات والانتهاكات. 
واكد الوزير على أهمية التنسيق المشترك بين وزارة حقوق الإنسان و المفوضية السامية ودعم بناء القدرات في الوزارة ودعم اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الانسان. 
من ناحيتها، أشادت المفوض السامي بجهود الحكومة اليمنية ممثلة بوزارة حقوق الإنسان في رصد الانتهاكات، مؤكدة دعم المفوضية للوزارة في احتياجاتها بقدر الإمكانيات ومتابعة القضايا الحقوقية و الانسانية.

(سبأ)

التعليقات