قال محافظ الضالع اللواء الركن علي مقبل صالح، قائد اللواء 33 مدرع، وقائد محور الضالع، إن "الساعات والأيام القادمة ستكون مزلزلة ووجعة بل وحاسمة في جبهات القتال المحيطة بمحافظة الضالع للمليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة إيرانيا و نكسة لقوى الشر المجوسية الإيرانية".
وأضاف في تصريح صحافي لوسائل الإعلام، بأن "الضالع عرفت بانتصاراتها العظيمة على مر التاريخ وفي كافة المنعطفات، ولذا فانها لن تكون إلا مقبرة ليس للمليشيات الإرهابية الإنقلابية فحسب بل ولكل متآمر ومعتدي وخائن وعميل مؤكدا بأنهم يدفعون ثمن غبائهم وحماقتهم واجرامهم حياتهم".
وأشاد اللواء الركن مقبل بـ"الدور البطولي الذي يقدمة الأبطال في كافة جبهات القتال في مريس ودمت وقعطبة والازارق في الدفاع عن الدين والعرض والأرض"، مؤكداً أن "الضالع هي مدرسة بل وجامعة متخصصة في التضحية والفداء وسيكتب التاريخ تلك المراحل ويدون تلك التضحيات والبطولات التي ستدرس للأجيال القادمة في المستقبل ليس في الضالع والجنوب خاصة بل ستكون تاريخ يدرس للأمة العربية والإسلامية".

(العربي)

 

 

التعليقات