قال محمد علي الحوثي، رئيس اللجنة الثورية العليا في صنعاء، اليوم السبت، إن الانسحاب أحادي الجانب للقوات التابعة لها من ثلاثة موانئ رئيسية "جاء نتيجة لرفض دول العدوان الأمريكي البريطاني السعودي الإماراتي وحلفائهم" تنفيذ اتفاق ستوكهولم الذي يمهد الطريق أمام السلام.
وكانت الأمم المتحدة قد ذكرت يوم الجمعة أن أنصار الله وافقت على الانسحاب من جانب واحد من ثلاثة موانئ رئيسية في الفترة من 11 إلى 14 من مايو أيار.
والموانئ هي الصليف الذي يستخدم في نقل الحبوب وميناء رأس عيسى النفطي إضافة إلى الحديدة، الميناء الرئيسي في البلاد.
وقال القيادي الحوثي إن الانسحاب سيبدأ الساعة العاشرة من صباح يوم السبت بالتوقيت المحلي (0700 بتوقيت جرينتش).
ولاحقاً، نقلت رويترز عن شاهد قوله إن قوات أنصار الله بدأت إعادة الانتشار من ميناءي الصليف ورأس عيسى في محافظة الحديدة بموجب اتفاق السلام الذي تم إبرامه برعاية الأمم المتحدة والذي كان متوقفا منذ شهور.
وأضاف أن فرقا من الأمم المتحدة تراقب تحركات الحوثيين في الميناءين.

(رويترز)

التعليقات