أوردت مجلة "هاوس آرتست" الألمانية أن لرائحة الفم الكريهة أسبابا عديدة، منها جفاف الفم، وهو ما يمكن مواجهته من خلال شرب ‫الماء بانتظام.
وأضافت المجلة المعنية بالصحة أن انبعاث رائحة كريهة من الفم رغم العناية الجيدة بالأسنان واللسان قد يرجع إلى جيوب اللثة أو تسوس الأسنان، كما أنه قد يشير إلى التهاب الجيوب الأنفية أو التهاب اللوزتين.
‫لذا ينبغي استشارة طبيب أسنان أو طبيب أنف وأذن وحنجرة للتحقق من السبب ‫الحقيقي الذي يقف وراء رائحة الفم الكريهة.
‫ولتجنب انبعاث رائحة كريهة من الفم ينبغي العناية بالأسنان جيداً، أي ‫تنظيفها مرتين على الأقل يومياً صباحاً ومساء، مع مراعاة استخدام خيط ‫الأسنان مرة يومياً.

التعليقات