تستضيف واشنطن، اليوم الجمعة، اجتماعاً لمسؤولين أمريكيين من الخارجية والدفاع وآخرين من دولٍ أخرى لبحث أمن الملاحة البحرية في الخليج، وفق الخارجية الأمريكية.
وأوضحت الخارجية أن الاجتماع سيبحث مبادرة الأمن البحري، التي ستركز على حماية حرية الملاحة والأمن البحري في الشرق الأوسط.
كما أشارت إلى أن تحقيق ذلك يتطلب بذل جهد متعدد الجنسيات لمواجهة هذا التحدي العالمي وضمان المرور الآمن للسفن.
وتأتي هذه الخطوة في أعقاب تزايد التهديدات الإيرانية للملاحة وحركة السفن في مضيق هرمز ومنطقة الخليج.
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، قد أعلن الخميس، أن بارجة أمريكية دمرت طائرة إيرانية مسيرة في مضيق هرمز.
ولفت ترمب إلى أن الطائرة المسيرة هددت البارجة الأمريكية باقترابها منها مسافة ألف ياردة في هرمز.
في المقابل، قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إن بلاده لا تملك معلومات عن إسقاط طائرة مسيرة.

(العربي - وكالات)

التعليقات