أعلن برنامج الغذاء العالمي وحركة أنصار الله التوصل إلى اتفاق من شأنه أن يرفع التعليق الجزئي الذي فرضه البرنامج على المساعدات مما أثر على نحو 850 ألف شخص.
وقال رئيس اللجنة الثورية محمد علي الحوثي، إن الحركة وقعت الاتفاق مع برنامج الغذاء العالمي، وإن صرف أموال نقدية سيبدأ قريبا بما يتفق مع آلية البرنامج.
وقال إيرف فيرهوسل، المتحدث باسم البرنامج، إن الاتفاق يمثل خطوة مهمة صوب الأساليب الوقائية التي تضمن "المحاسبة" في عمليات البرنامج.
وأضاف إنه يأمل أن يتيسر الاتفاق على التفاصيل الفنية في الأيام المقبلة.
وكان سبب الحظر الذي فرض على المساعدات هو خلاف حول السيطرة على البيانات الحيوية بين البرنامج وحركة أنصار الله.
وفي ديسمبر 2018 تبرع البرنامج بمواد غذائية في مناطق خاضعة لسيطرة حكومة الإنقاذ وتم تحويلها بشكل منهجي عن طريق شريك محلي متصل بالحركة، التي قالت إن برنامج الغذاء العالمي أصر على السيطرة على البيانات انتهاكا للقانون اليمني.

(العربي - وكالات)

التعليقات