ذكرت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) -على حسابها الرسمي على تويتر- أن الشيخ جابر المبارك رفع إلى أمير البلاد كتاب اعتذار عن تعيينه رئيسا لمجلس الوزراء، وذلك بعد فترة وجيزة من تكليفه بتشكيل الحكومة القادمة.
وأفادت الوكالة بأن الأمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح سيوجه كلمة للمواطنين مساء اليوم. 
وكان أمير الكويت أصدر اليوم الاثنين أمرا أميريا بإعفاء وزيري الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح والداخلية الشيخ خالد الجراح الصباح من مهام تصريف العاجل من الأمور في وزارتيهما بعد قبول استقالة الحكومة الأسبوع الماضي.
كما أعاد أمير الكويت تعيين الشيخ جابر المبارك الصباح رئيسا للوزراء، وطلب منه تشكيل حكومة جديدة، خلفا لحكومته السابقة المستقيلة، قبل أن يعتذر المبارك لاحقا.
وكلف أمير الكويت وزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح بتصريف العاجل من شؤون وزارة الدفاع، كما كلف أنس خالد الصالح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء بتصريف العاجل من شؤون وزارة الداخلية.
وتعد هذه الحكومة هي السابعة التي يرأسها جابر الصباح، وتشكلت في ديسمبر/كانون الأول 2017. وشكل جابر الصباح الحكومة للمرة الأولى في نوفمبر/تشرين الثاني 2011.
وشهدت الأسابيع الأخيرة توترا بين الحكومة والبرلمان بعد استجوابين لوزيرة الأشغال العامة جنان بوشهري ووزير الداخلية خالد الجراح الصباح.
وأعلنت بوشهري -وهي أيضا وزيرة الدولة لشؤون الإسكان- استقالتها تفاديا لطرح الثقة بها بعد استجواب عاصف، قائلة "مع الأسف، الشركات وأصحاب النفوذ أقوى من الحق".
وقدّم عشرة نواب طلبا بحجب الثقة عن وزير الداخلية، وهو أيضا نائب لرئيس الوزراء، وكان من المقرر التصويت على هذا الطلب لكن استقالة الحكومة حالت دون ذلك.

 

(العربي - وكالات)

التعليقات