أكد ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، الأربعاء، أن "العلاقة مع الإمارات مبنية على التعاون والسياسات المشتركة تجاه المنطقة".
وأوضح أن "العلاقات المتينة بين قيادتي وشعبي السعودية والإمارات مبنية على أسس راسخة".
وقدم محمد بن سلمان، دعوة للإمارات لتحل ضيف شرف على قمة العشرين المقبلة التي تستضيفها السعودية.
وقال: "نستهدف تحقيق نموذج استثنائي من التعاون المشترك مع الإمارات".
ورأس الشيخ محمد بن زايد والأمير محمد بن سلمان، الأربعاء، أعمال الاجتماع الثاني لمجلس التنسيق السعودي ــ الإماراتي الذي استضافته العاصمة أبوظبي.
ومن جانبه، قال ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد: "نتطلع لتحقيق التعاون الاستراتيجي مع السعودية من أجل أمن واستقرار المنطقة".
وشدد على أن "العلاقات بين الإمارات والسعودية ليست تاريخية فحسب بل دم ومصير مشترك".
وأضاف: "يمكننا العمل مع السعودية ليكون اقتصادنا المشترك من أقوى 10 اقتصادات بالعالم".
ويأتي الاجتماع الثاني لمجلس التنسيق السعودي - الإماراتي "في ظل استمرارية الجهود التي يبذلها البلدان بهدف تفعيل محاور التعاون المشتركة للتكامل بينهما اقتصادياً وتنموياً ومعرفياً وعسكرياً، فيما شارك في الاجتماع كل من أعضاء المجلس ورئيسا اللجنة التنفيذية وفريق الأمانة العامة للجنة التنفيذية"، حسب ما جاء على وكالة الأنباء الإماراتية "وام".
وخلال الاجتماع، شهد الشيخ محمد بن زايد والأمير محمد بن سلمان، تبادل 4 مذكرات تفاهم، واستعراض 7 مبادرات استراتيجية.

التعليقات