أكدت السعودية الإفراج عن ستة من أسراها لدى حكومة صنعاء التي قالت إنها تتوقع مبادرة مماثلة من التحالف الذي تقوده السعودية والإمارات لإطلاق أسراها من سجونه.

وقال التلفزيون السعودي إن الأسرى المفرج عنهم عادوا الأربعاء إلى المملكة، وأضاف أن التحالف يثمن جهود الصليب الأحمر الدولي في إعادتهم إلى بلادهم. 

وفي وقت سابق اليوم، قال رئيس لجنة الأسرى التابعة لحكومة صنعاء عبد القادر المرتضى -في بيان- إنهم سلموا الأسرى السعوديين المفرج عنهم للصليب الأحمر في صنعاء كي يسلمهم بدوره للسعودية، مضيفا أنها مبادرة من جانب واحد تندرج في إطار المساعي الرامية لحل ملف الأسرى.

وتابع المرتضى أن عملية التسليم تمت بتوجيهات من حكومة الانقاذ، وأنهم ينتظرون بالمقابل خطوات مماثلة من قبل مما وصفها بقوى العدوان للإفراج عن أسرى للجيش واللجان الشعبية.

ونشر الموقع الإلكتروني لقناة المسيرة صورة للسعوديين الستة برفقة مسؤول حكومي في صنعاء وموظفين في الصليب الأحمر. وأفادت أنباء بأن الأسرى نقلوا إلى السعوددية عبر مطار صنعاء.

وكان الجيش واللجان الشعبية أعلنوا في السابق عن أسر العديد من الجنود السعوديين خلال المواجهات على الحد الجنوبي للسعودية، وفي نهاية سبتمبرالماضي عرضوا الإفراج عن 350 أسيرا بينهم ستة سعوديين.
 

(العربي)

التعليقات