في جريمة وحشية هزت مشاعر الانسانية ولاقت استنكار وتنديد شعبي وأسع أقدم موالين للتحالف في لحج على قتل الشاب اليمني المغترب في امريكا عبدالملك السنباني.

وقالت مصادر ان الشاب عبدالملك السنباني و بعد يوم من اعتقاله من قبل قوات موالية للإمارات في نقطة بطور الباحة وجد جثة مرمية على احدى الطرق وتم نهب كل محتوياته التي كانت معه بدون اي تهمه رغم أن عبدالملك مغترب وليس له أي انتماء أو أي نشاط سياسي وقرر زيارة اهله بعد 10 سنوات من الاغتراب.

هذه الجريمة الشنعاء تؤكد جرم وتوحش الموالين للإمارات والجرائم التي يرتكبونها بحق الابرياء من ابناء الشعب اليمني.

التعليقات