أكد مدير مكتب الشباب والرياضة في محافظة أبين، «قرب استئناف أعمال إعادة تأهيل وترميم ملعب الشهداء الدولي في مدينة زنجبار، وذلك بعد أن تكللت الجهود في استخراج المخصصات المالية لأندية المحافظة ومشروع إعادة تأهيل وترميم الملعب، المقدرة بـ54 مليون ريال».
وأوضح الراعي في حديث صحافي، «أن الأعمال ستستأنف فور تسليم مقاول المشروع القسط الأول من المبلغ المخصص لإعادة تأهيل الملعب، بعد أن اضطر الأخير لتوقيف العمل قبيل شهر رمضان المبارك، للمطالبه بمخصصاته المالية».
كما كشف الراعي أيضاً، عن قرب بدأ العمل في «إعادة تأهيل الصالة الرياضية المغطاة بزنجبار التي تعرضت للضرر والدمار جراء الحروب التي شهدتها خلال الفترة الماضية، بعد الانتهاء من عمل الدراسات الفنية الخاصة، من قبل المهندسين المختصين، في مجال إعادة تأهيل المنشآت الرياضية».
وأشار الراعي إلى أن المخصص المالي بالأندية والملعب، « قد تم توريده عبر وزارة الشباب والرياضة إلى البنك الأهلي، بعد أن وجه به مسبقاً رئيس مجلس الوزراء أحمد بن دغر لأندية أبين»، مشيداً في الوقت نفسه «بالجهود الكبيرة التي بذلها محافظ المحافظة، أبوبكر حسين سالم، لاستخراج تلك المخصصات».
وختم الراعي حديثه بالتأكيد على أن مكتب الشباب والرياضة، «سيراقب عمليات الصرف التي ستتم في الأندية، لضمان الاستفادة منها في تفعيل الأنشطة والمسابقات الرياضية في المحافظة».
(العربي)
التعليقات